مدونة علاء الدين مؤلفاتي | تواصل معي | عن المدونة

بعد ضم الاردن والمغرب وتجاهل اليمن والعراق هل اصبح مجلس التعاون نادياً للملوك

في اللقاء الاخير لأعضاء مجلس التعاون الخليجي تقرر قبول الأردن كعضو في المجلس وتقديم طلب للمغرب للانضمام الى المجلس ليصبح المجلس - كما يرى محللون - مجلس الملوك العرب بدلاً من مجلس التعاون الخليجي .

وقد اثار هذا القرار ردود افعال متباينه وطرح تساؤلات حول هذه الخطوه الذي يراها البعض خطوه غير موفقه من قبل أعضاء المجلس ليس بسبب ضم الاردن والمغرب إلى المجلس وانما بسبب تجاهل اليمن والعراق اللذان تسعيان منذ سنين للإنضمام للمجلس .

السؤال الذي يطرح نفسه هو هل سبب رفض اليمن والعراق هو نظام الحكم ؟ ... يرى محللون ومراقبون ان مجلس التعاون الخليجي يسعى الى التوسع واحتواء حالة الثورات العربية التي نشبت في بعض الدول العربية وايضاً لشعور دول الخليج ان هناك تهديداً خارجياً لها ويجب التصدي له .

لكن ما يبعث على الاسى هو تجاهل العراق واليمن التي قدمتا تضحيات تأريخية - الكل يعلم ما هي - ومع ذلك يتم تجاهلها وهذا قد يثير ردة فعل غير محمودة من قبل الشعوب خصوصاً في ظل الوضع الحالي حيث وان اليمن مقبلة على سياسة جديدة وقد تتخذ هذه السياسة موقف عدائي من هذه الناحية مما قد ينذر بإعادة فتح ملفات وقضايا حساسة كردة فعل على هذا التجاهل .

وانا شخصياً ارى ان هذا القرار الذي اتخذه مجلس التعاون الخليجي هي خطوه غير محمودة وغير جيدة على المدى القصير والمدى الطويل خصوصاً في ظل الوضع الحالي .

هناك 3 تعليقات:

  1. شيء مضحك .. الاحسن يسموه مجلس التعاون الملكي

    ردحذف
  2. مراد من الخليج10 فبراير، 2012 8:01 ص

    والله اعضاء مجلس الاتحادالخليجي احرار وهم ادرى بمصلحتهم وبعدين يكفي يعطونهم مساعدات برغم انهم مو ملزومين فيهم شعوب الخليج اولا بخيرات الخليج

    ردحذف
  3. الاخ مراد من الخليج
    الفلوس والمساعدات ليست كل شيء هناك شيء ابعد من ذلك ... بصراحة لم اتوقع احد من الاخوة في الخليج يقول مثل هذا الكلام

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.